دورة تعليم التداول

الدرس الأول: الثقافة المالية

الدرس الأول: الثقافة المالية

من أكثر المواضيع الحساسة عند الناس هي الأموال, في درس الثقافة المالية سوف نلقي نظرة على طرق كسب المال.

ولكن قبل أن نتكلم عن الطرق دعونا نتحدث قليلا عن أكثر المشاكل التي يواجهها الناس بخصوص الأموال أو الثقافة المالية.

تعريف الثقافة المالية

وهي تعني أن هناك عادات أو أفكار يقوم بها البشر ويعلموها لأجيال جديدة فتصبح جزء من الثقافة.

مشاكل الثقامة المالية

1- نظرة الناس للأموال

الأكيد أن الأموال هي جزء من حياتنا ولكنها ليست جزء من سعادتنا, والدليل أن هناك الكثير من الأشخاص الأغنياء ولكن في نفس الوقت لديهم مشاكل كبيرة قد تولد لهم التعاسة في بعض الأحيان.

السعادة ليست موضوعنا لكن الفكرة أن معظم الناس عندما تفكر في المال, أول شيء يفكروا فيه هو كيف سيصرفوا هذه الأموال ولن يفكروا كيف يستثمروها.

2- الجهل في التحكم بالأموال

منذ صغرنا ونحن نتعلم كيف يمكننا أن نصبح أطباء أو مهندسين ولم نجد أحد يعلمنا كيق نتحكم بالأموال لا في المناهج المدرسية ولا حتى في الحياة الإجتماعية.

فجميع المهن والوظائف هدفها الأساسي هو كسب المال, فلماذا لم نتعلم كيف نكسب المال.

طبعا ليس هناك أي مشكلة في التعليم والتخرج كطبيب أو مهندس

لكن الفكرة هي أن التعليم كان منحاذا إلى كيف يمكننا أن نصبح موظفين ونبقى موظفين.

3- منهج الصرف والديون

في كتاب روبرت كيوساكي المشهور “الأب الغني والأب الفقير” قال جملة:

لا تعمل من أجل المال, دع المال يعمل لأجلك

في أغلب الأوقات أو الظروف تجد الموظف يعمل لوقت طويل وفترات تمتد لسنين ويضيع وقته من أجل راتب لن يكفيه بضعة أيام.

لن نتحدث كثيرا عن المشاكل لأن هناك الكثير منها ولكن كان لا بد من التفكير بوعي حول النقص الموجود في الثقافة المالية.

وسائل الدخل وطرق لكسب المال

هناك طرق متعددة لكسب المال

ومن أحد هذه الطرق هي الوظيفةالتي تكلمنا عنها سابقا, ولكن الآن سنتكلم عن طريقة أخرى وهي الأعمال الحرة.

وتعني الأعمال الحرة أن أي شخص يكسب الأموال من عمل يملكه أو الأعمال الحرة عبر الإنترنت التي كسبت شهرة كبيرة في هذه الأيام.

ويعتبر المجال أكثر خطورة من التوظيف لأن في هذا المجال معظم الناس قد تخسر الأموال

فمنهم من ينجح ومنهم من يفشل.

أما التوظيف, فيعتبر أكثر أمانا لأن الموظف على يقين بأن الراتب سيصله في الوقت المحدد.

ولكن في هذه الأيام حتى الوظيف لم تعد مجالا آمنا بكل ما للكلمة من معنى.

فمن الممكن أن يخسر أي شخص وظيفته في أي وقت وفجأة.

الأعمال الحرة تحتوي على أشكال وأنواع مختلفة, فهناك أعمال حرة عن طريق إمتلاك مصنع مثلا

وهناك أعمال حرة في التجارة.

فالتاجر يشتري بأسعار رخيصة ويبيع بأسعار مرتفعة وهذه العملية تعتبر من ضمن الأعمال الحرة.

التجارة تطورت بشكل كبير مع مرور الوقت

منذ زمن طويل, كان التاجر مضطر للسفر من أجل شراء الضائع وبيعها في مكان آخر

أما اليوم فيمكن للتاجر أن يشتري أي شيء يريدة بكبسة زر وهو جالس خلف حاسوبه.

أيضا لم يعد التاجر بحاجة إلى رأس مال كبير جدا من أجل أن يبدأ في عملية التجارة وكسب المال

بل بمجرد 1000 أو 100 دولار يمكن لأي تاجر أن يبدا التداول.

التجارة أو التداول أصبحت من أشهر الطرق في كسب المال وهي متاحة لكل شخص في أي مكان وعلى مداؤ 24 ساعة في الأسبوع.

لكن يبقى الكلام المذكور وكل ما نفكر فيه هو طريق, وهذا الطريق لن يكون قصير

فالدراسة والتخرج من الجامعة لم تحصل عليه في ليلة وضحاها بل قضيت سنين في التعلم من أجل التخرج وما زال أمامك الكثير من الأشياء عليك تعلمها.

هذا أيضا ينطبق على أسواق المالوالتجارة, فلكي تنجح عليك أن تتعلم وتطور من مهاراتك حتى تصبح محترف.

والميزة في هذا المجال أن الخبرة والمثابرة ستجعلك تكسب المال بشكل أكبر

أما الوظيفة فهي لا تسير في نفس المعادلة, فممكن لعوامل كثيرة خارجة عن سيطرتك أن توقفك عن تحقيق أحلامك.

وتذكر دائما أن المعادلة ليست بتلك البساطة لأن الأرزاق بالنهاية من الله سبحانه وتعالى.

فمن جد وجد ومن زرع حصد.

ألى اللقاء في الدرس القادم

إقرأ المزيد في قسم دورات ودروس تعليمية

نقاش الأسواق

تأسس موقع نقاش الأسواق بتاريخ 17 مايو عام 2021 بهدف أن يصبح وجهة المتابعين للحصول على تفاصيل أكثر حول الأخبار الإقتصادية والأسواق المالية.

قد يهمك أيضا

0 0 votes
تقييم المقالة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى