أخبار الأسواق والعالماخبار الفوركس

الدولار يستغل “إجازة” جماعية للعملات الأخرى..وينطلق منفردًا نحو هذه المستوى


© Reuters

Investing.com – تغلق أغلب الأسواق العالمية اليوم احتفالًا بعيد الفصح، بينما يعمل السوق الأمريكي فقط. وارتفع اليوم والفضة والبلاتين مع ارتفاع مؤشر الدولار، الذي يتداول بالقرب من أعلى مستوياته في 3 أعوام، أعلى مستوى 100.50. وارتفعت عوائد أجل 10 سنوات متجاوزة مستوى 2.83%، بعد وصولها اليوم لمستوى 2.90%.

ويأتي ارتفاع سعر الدولار وعوائد السندات بالقوة الحالية على خلفية توقعات تشديد الاحتياطي الفيدرالي للسياسة النقدية.

والفيدرالي الآن متوقع أن يرفع الفائدة بـ 50 نقطة أساس خلال الاجتماع المقبل في مايو، و50 نقطة أخرى خلال اجتماع يونيو، لاحتواء التضخم المتزايد. وتشير توقعات عقود الفيدرالي لارتفاع الفائدة إلى 1.28% في يونيو المقبل، وسيصل معدل الفائدة الأمريكي لـ 2.67% في فبراير المقبل.

ومع استمرار البنوك المركزية الرئيسية من حول العالم في سياسات ميسرة مقارنة بخطى الفيدرالي، ستظل العملات الرئيسية في هبوط أمام المؤشر مما يرفعه.

وفي مذكرة من دويتشه بنك (ETR:DBKGn) نقرأ: “على الرغم من علامات تراجع التضخم، إلا أن رفع الفيدرالي للفائدة 50 نقطة في مايو المقبل، هو حقيقة الآن بالنسبة للأسواق.

وارتفع الدولار أمام الين لمستوى 126.78، وهو أحد عملات الأسواق القوية، وأحد مكونات . وتداول زوج عند مستوى 126.50 خلال الساعات الأخيرة. ويستمر بنك اليابان بسياسات مالية ميسرة لينحرف مسارًا عن الاحتياطي الفيدرالي الذي يسلك مسار التشديد للتحكم في معدلات التضخم المرتفعة. وتداول الزوج في شهر فبراير عند 115.0 قبل أن يبدأ مسار صاعد مستمر لـ 7 أسابيع.

بعد أن خالف البنك المركزي الأوروبي التوقعات، ولم يتخذ أي إجراء لمواجهة التضخم، تراجع سعر الأمريكي، ليسجل زوج اليورو دولار 1.0758، ويظل السعر محايدًا اليوم.

فيما تراجع زوج الاسترليني دولار وأغلق عند 1.3058، بعد اختبار مستويات نوفمبر اليوم. وسجل الزوج اليوم 1.3030، منخفضًا 0.25%، بعد اختبار 1.30.

فيما تداول زوج الدولار مقابل عند 14.64، ووصل لارتفاع 14.6553.

فيما ارتفع زوج الدولار مقابل اليوم وصولًا لـ 78.87 رغم العقوبات القاسية المفروضة على روسيا، وقال الرئيس فلاديمير بوتين إن روسيا ستسرع بعملية قبول الدفع بالروبل لتجنب العقوبات. وسمح البنك المركزي للمواطنين بتداول العملات الأجنبية للمرة الأولى منذ بدء الحرب.

وتراجعت عملات الأسواق الناشئة: الزلوتي البولندي، والراند الجنوب إفريقي، بينما الفرونيت ارتفع اليوم.

بقلم: نجدت إرجنسوي


المصدر

قد يهمك أيضا

0 0 votes
تقييم المقالة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى